bremadona


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
الرجاء من الساده الاعضاء مساعده الاداره في زياده موضوعات المنتدي ولكم جزيل الشكر I love you
تهنئ اداره المنتدي المنتخب المصري علي الفوز بكأس الامم الافريقيه
تعلن اداره المنتدي عن احتياجها لمشرفين للاقسام علي الاعضاء الذين يروا انفسهم قادرون علي الاشراف مراسله الاداره

شاطر | 
 

 { رقم جوال } يقتل كل من يستخدمه !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
magy

avatar



عدد المساهمات : 18
نقاط : 35
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 28/04/2010

مُساهمةموضوع: { رقم جوال } يقتل كل من يستخدمه !   الجمعة يونيو 04, 2010 8:07 am

{ رقم جوال } يقتل كل من يستخدمه !


«نحس ومنحوس»


مثل هذه الكلمات نسمعها كثيرا، وتتردد على الألسنة لوصف حالة ما أو نتيجة ما، لم تتحقق، لأن «النحس» يلازمها، أو يلازم الشخص نفسه، الذي يسعى لتحقيق أمر ما.


وعلى كل حال، فإن هناك البعض ممن يعتقدون ب «النحس والمنحوس» والبعض الآخر يستخفون بمثل هذا الكلام ويستسخفونه. لكن أياً كان، إليكم هذه الحكاية التي حدثت فعلاً.


لم يجد المسؤولون المفزوعون، الذين استبد بهم الخوف والقلق، عن إحدى شركات الهواتف الجوالة، سوى تعليق وإيقاف رقم هاتف نقال، وهو «0888888888» من الخدمة لأن كل من استخدمه خلال السنوات العشر الأخيرة قد لقي حتفه.



المالك الأول لرقم الهاتف الخليوي، ويدعى فلاديمير غراشنوف، وهو الرئيس التنفيذي السابق لشركة «موبيتل» البلغارية للهواتف النقالة، التي أصدرت الرقم، مات بمرض السرطان في عام 2001 وعمره «48» سنة.


ورغم سجله التجاري النظيف فإن إشاعات لم تنقطع، أفادت بأن السرطان الذي أصابه ناجم عن منافسه التجاري الذي استخدم الاشعاع لتسميمه.


وانتقل الرقم «النحس» إلى زعيم مافيا بلغاري يدعى قسطنطين ديمتروف، والذي اغتيل على يد مسلح في عام 2003 في هولندا أثناء رحلة عمل تجارية لتفقد امبراطورية المخدرات التي يديرها والتي تقدر بحوالي «500» مليون جنيه استرليني، وكان ديمتروف في الحادية والثلاثين من العمر، وكان الهاتف الجوال بحوزته عندما تم اغتياله، أثناء تناوله الطعام مع عارضة أزياء في أحد المطاعم. وقيل حينذاك إن زعماء مافيا من الجنسية الروسية عمدوا إلى اغتياله، بسبب الغيرة من نجاحاته، وحتى يزيحوا من دربهم منافسا نشطا وخطيرا لهم.


بعد ذلك، انتقل الرقم إلى رجل الأعمال قسطنطين ديشلييف الذي تم اغتياله أيضاً خارج مطعم هندي في صوفيا العاصمة البلغارية في عام 2005، وكان صاحب العقارات ديشلييف، وكما يقال، يدير عملية تهريب كوكايين ضخمة قبل اغتياله.


ومنذ ذلك الحين، فإن الرقم أو الخط موقوف لا يعمل، في الوقت الذي كانت فيه الشرطة تحقق بعملية اغتيال ديشلييف.


واليوم، فإنه يقال إن المسؤولين في شركة الهاتف، الذين أصابهم الهلع، قد عمدوا إلى تعليق الرقم، وإلى الأبد، وإذا ما حاول أحد الآن الاتصال بالرقم المذكور فإنه يسمع جملة: «الهاتف خارج الخدمة التشغيلية».


واكتفى ناطق باسم شركة الهاتف «موبيتل» بالقول «ليس لدينا أي تعليق».
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
{ رقم جوال } يقتل كل من يستخدمه !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
bremadona :: القسم العام :: مواضيع مثيرة-
انتقل الى: